الأخبار
الاتحاد الأوروبي يعرب عن قلقه إزاء التصعيد الأخير في قطاع غزة         بحر يخاطب رئيس البرلمان الإيرلندي ويدعوه لزيارة قطاع غزة للاطلاع على الأزمة الانسانية         صحيفة أمريكية : إيران توسع وجودها العسكري في سوريا وتهدد إسرائيل         الخارجية الإمريكية : تؤكد وقوفها مع أوكرانيا ضد التهديد الروسي         بوتين وأردوغان وروحاني يجتمعون بشأن سوريا في أبريل         سفارة فلسطين : خصصنا ‘خلية أزمة’ لمتابعة أمور العالقين         ترامب يؤيد ترشح رومني لعضوية مجلس الشيوخ         بولندا ترفض التراجع عن تصريحات رئيس حكومتها بشأن المحرقة         قائد الجيش اللبناني: سنتصدى لأي عدوان “إسرائيلي” محتمل         وزير الخارجية القطري: لا حوار مع دول الحصار فيما يمس السيادة         قطر تتعهد بتسديد رسوم بعض طلبة جامعات غزة         بحضور الحمدالله والشيخ.. تفاصيل اللقاء الفلسطيني الإسرائيلي في رام الله         رضائي رداً على تهديدات نتنياهو: إذا قمتم بأي تحرك ضدنا سنسوي تل أبيب بالأرض         لافروف : يتهم واشنطن بتقسيم سوريا         دي ميستورا: جنيف الطريق الوحيد لصياغة الدستور السوري الجديد        
الرئيسية 1 آخر الأخبار 1 أخبار 1 اخبار دولي 1 دي ميستورا: جنيف الطريق الوحيد لصياغة الدستور السوري الجديد
0_V5TwZOznhEdIuTRJ_

أبو جراد : الحكومة أحالت 26 ألف موظف عسكري للتقاعد القسري

وجدد رفض نقابته لجميع ما قامت به الحكومة من إجراءات تعسفية سواء فيما يتعلق بالتقاعد المبكر الذي طال أكثر من 20 ألف موظف، بالإضافة للخصومات على رواتب الموظفين بنسبة 30-50% من رواتبهم شهرياً
وكالات – وكالة مجال الاخبارية 

حذر نقيب موظف السلطة بقطاع غزة عارف أبو جراد من خطورة إجراءات التقاعد التي تقوم بها الحكومة بحق موظفي السلطة في القطاع، مؤكدا أن الحكومة والسلطة نحو 26 ألف موظف عسكري حتى اللحظة إلى التقاعد القسري المبكر منذ بدء اجراءات التقاعد في أغسطس/ آب الماضي.

وقال أبو جراد إن تلك النسبة توزعت على أربعة كشوفات، الأول ضم 6 آلاف متقاعد، والثاني5 آلاف، والثالث 7 آلاف، والرابع 8 آلاف، وأن هناك حركة كبيرة من الموظفين المتقاعدين على هيئة التأمين والمعاشات لتسوية أوضاعهم”، معتبراً ما تقوم به الحكومة “جريمة” بحق الموظفين، وإقراراً منها بالتسول.

وأوضح أن نحو 45% من الموظفين المتقاعدين لديهم التزامات مع البنوك، وأن راتب التقاعد الذي يستلمونه اليوم لا يكفي لسد تلك القروض، وبالتالي لا يجد هؤلاء الموظفين ما يعيلون به اسرهم.

 وتساءل نقيب الموظفين “كيف سيعيل الموظف المتقاعد أسرته بدون وجود دخل يلبي الاحتياجات الأساسية للأسرة، وبماذا سيعمل بعد هذا العمر والذي كان يعرف بين الناس طيلة حياته بأنه ضابط عسكري؟”، لافتاً إلى أن هذه الظروف الصعبة ستدفع الموظفين المتقاعدين إلى التوجه للجمعيات والمؤسسات الخيرية لطلب يد المساعدة، “مما يعني أنه أصبح بالفعل متسول بسبب الإجراءات العقابية”.وجدد رفض نقابته لجميع ما قامت به الحكومة من إجراءات تعسفية سواء فيما يتعلق بالتقاعد المبكر الذي طال أكثر من 20 ألف موظف، بالإضافة للخصومات على رواتب الموظفين بنسبة 30-50% من رواتبهم شهرياً.

عن neven press