الأخبار
مصر تطالب الجهاد بعدم الرد على قصف نفق شرق خانيونس         الكونجرس يصادق على مشروع قانون يحاصر حماس مالياً         صحيفة لبنانية : السعودية ابدت استعدادها لدفع رواتب موظفي حكومة غزة السابقة بشرط         مصادر: لقاء “ماجد فرج”و “يحيى السنوار” إيجابي و يُبنى عليه         الهيئة تكشف عن موعد وصول كشف جديد للمتقاعدين العسكريين بغزة         تعيين جمال الشوبكي سفيراً لدولة فلسطين في المغرب         وزير خارجية قطر يزور عريقات في واشنطن         اجتماع أمني لترتيب آلية وصول المسافرين في معبر رفح         الأردن يخشى تنازل السعودية عن حق العودة الفلسطيني و مخاوف من اندفاعها نحو اسرائيل         حماس : القضية معرضة للتصفية والأمة العربية تهرول خلف الاحتلال بدلا من مساندتنا         بن سلمان ملكاً للسعودية الأسبوع المقبل وحزب الله أول أهدافه وسيستعين باسرائيل لضربه         ألمانيا: “روح المغامرة في السعودية تتسع ولن نسكت عنها”         اللواء ماجد فرج يصل غزة ويجتمع بقيادة الأمن في غزة         سفارة فلسطين بالقاهرة: فتح معبر رفح أيام السبت والأحد والاثنين في الاتجاهين         الكويت تحظر سفر الاسرائيليين على متن طائراتها.. ومحكمة ألمانية تؤيد القرار        
الرئيسية 1 أخبار 1 أخبار عربية 1 الكويت تحظر سفر الاسرائيليين على متن طائراتها.. ومحكمة ألمانية تؤيد القرار
1

المحامي شقيرات يكشف آلية عرقلة عمل المحامين والتّنكيل بالأسرى المضربين

رام الله-وكالة مجال الاخبارية

قالت الّلجنة الإعلامية لإضراب الحرية والكرامة، أن محامي هيئة شؤون الأسرى والمحررين معتز شقيرات تمكّن مساء أمس من زيارة الأسير المضرب منذ (33) يوماً منصور شريم في عزل ما يسمى “بيتح تكفا“.

وأكّد المحامي شقيرات أن إدارة السّجن تتعامل مع المحامين بشكل مهين، حيث كشف عن سلسلة تعقيدات توضع أمامهم قبل إجراء الزيارة، فقد ماطل السّجانون حتى سمحوا له بإجرائها، وأجبروه على مغادرة غرفة الزيارة بعد دقائق قليلة من لقاء الأسير شريم.

ونقل شقيرات عن الأسير شريم أنه فقد من وزنه (18 كغم)، ويعاني من الهزل والإرهاق ودوران مستمر وصعوبات بالحركة والتنقّل، مشيراً إلى أن (80) أسيراً مضرباً معزولون في “بيتح تكفا” في زنازين لا تصلح للحياة الآدمية وتضمّ أربعة أسرى في كلٍ منها.

 

وبيّن الأسير شريم أن إدارة السّجن أنشأت عيادة متنقّلة بذريعة متابعة أوضاع الأسرى المضربين الصحيّة، ولكنّ طبيب السّجن والممرض لا يتوفّرون فيها في معظم الأوقات، وذلك رغم خطورة الأوضاع الصحيّة التي يعاني منها أسرى يخوضون الإضراب للشهر الثاني.