الأخبار
أبرز 10 نقاط في المؤتمر الصحفي المشترك بين بوتين وترامب         مسؤول فلسطيني تغزل برئيسة كرواتيا خلال النهائي: أنت نجمة هذا الحدث الرياضي         قائد قوات التعبئة الإيراني: شباب غزة سلبوا النوم من عيون قادة الاحتلال الاسرائيلي         الرجوب: رعاية مصر للقاء دحلان بممثلي حماس “سقطة”         ايران : إذا أراد ترامب التفاوض عليه الاتصال بطهران         ايران تستعد للعقوبات الأمريكية بتهريب الدولار         قمة بوتين-ترامب..العقبات والتوقعات         سوريا تتهم “إسرائيل” بقصف موقع عسكري في ريف حلب         النواب المصري يوافق على مشروع قانون منح الجنسية المصرية مقابل 7 ملايين جنيه         استشهاد 9 مواطنين في استهداف إسرائيلي لريف حلب         ترامب: روسيا والاتحاد الأوروبي والصين خصوم لدينا         ترامب عشية قمته مع بوتين: روسيا والاتحاد الأوروبي والصين أعداؤنا‎         الرئيس يحضر المباراة النهائية لبطولة كأس العالم إلى جانب عدد كبير من قادة الدول         حماس تعلق على وثيقة التي نشرها نتنياهو بخصوص مواجهة غزة         نيكولاي ميلادينوف : غزة على حافة حرب جديدة اذا لم تتراجع كل الاطراف خطوة للوراء        
الرئيسية » آخر الأخبار » أخبار » اخبار دولي » نيكولاي ميلادينوف : غزة على حافة حرب جديدة اذا لم تتراجع كل الاطراف خطوة للوراء

جريدة سعودية: قمة الظهران لصالح “اسرائيل” ضد ايران

وقال أحمد الجميعة في مقاله إن “قمة الظهران لن تخرج إلاّ بقرار تاريخي.. السلام مع إسرائيل ومواجهة مشروع إيران الطائفي؛ لأن النتيجة أن من يرفض السلام يخدم إيران، وعليه أن يتحمّل تبعات قراره”.

وكالات_وكالة مجال الاخبارية

 اذا لم تستح فاصنع ماشئت… يمارس الاعلام السعودي عملية التمهيد لمحاولة نظام آل سعود لتحشيد الأنظمة العربية ودفعها باتجاه التطبيع والتنازل عن أرض فلسطين لكيان الاحتلال الاسرائيلي وبث مزيد من الفرقة والاختلاف بين المسلمين عبر اتخاذ موقف معاد لايران.

واعتمادا على تصريحات ولي العهد محمد بن سلمان الأخيرة والتي أقر فيها بحق “إسرائيل” العيش بسلام في أرضها، دعت صحيفة “الرياض” السعودية العرب إلى ضرورة التطبيع مع إسرائيل، معتبرة أنه العرب لا يوجد أمامهم خيار سوى السلام معها.

وكتبت جريدة الرياض عشية انطلاق القمة العربية في الظهران المقررة اليوم الاحد، مقالا لنائب رئيس تحريرها أحمد الجميعة تحت عنوان “قمة الظهران.. سلام مع إسرائيل ومواجهة إيران” زعم فيه ان “على العرب أن يدركوا أن إيران أخطر عليهم من إسرائيل، وتحديدا الأيديولوجيا التي تحملها في طريق التمدد والهيمنة والنفوذ”، داعية الزعماء العرب المجتمعين في قمة “الظهران” بإقرار التطبيع مع إسرائيل.

ورأى نائب رئيس تحرير الجريدة السعودية أن “اليوم لا خيار أمام العرب سوى المصالحة مع إسرائيل، وتوقيع اتفاقية سلام شاملة، والتفرغ لمواجهة المشروع الإيراني في المنطقة، و(….)”.

وقال أحمد الجميعة في مقاله إن “قمة الظهران لن تخرج إلاّ بقرار تاريخي.. السلام مع إسرائيل ومواجهة مشروع إيران الطائفي؛ لأن النتيجة أن من يرفض السلام يخدم إيران، وعليه أن يتحمّل تبعات قراره”.