الأخبار
تركيا : الأقصى ليس ملكية “إسرائيل” ونرفض إجراءاتها الظالمة         الاردن يرفض شرطاً اسرائيلياً مقابل ازالة البوابات         بالفيديو : سعودي في مداخلة تلفزيونية: لن ننصر الأقصى من أجل حماس وقطر         الصفدي : الملك الاردني يقوم بجهود حثيثة لانهاء ازمة المسجد الأقصى         الكرملين: لم يكن هناك أي لقاءات سرية بين بوتين وترامب خلال قمة العشرين         ” عباس زكي” يدعو لأوسع مشاركة شعبية في مسيرات وفعاليات مناصرة “القدس” يوم غد         وزير مصري: ترسيم الحدود مع السعودية يتيح التنقيب عن الطاقة بالبحر الأحمر         “جمال الخضري”: كل الشعب الفلسطيني موحد في الدفاع عن الأقصى وسُيفشل مخططات الاحتلال الإسرائيلية         دعوة فلسطينية أردنية كويتية لعقد جلسة للاتحاد البرلماني العربي لحماية “المسجد الأقصى”         بريطانيا تبلغ تركيا برفع حظر الإلكترونيات على الرحلات الجوية         الكويت تقرر إغلاق الملحقية الثقافية الإيرانية وتخفيض عدد الدبلوماسيين لديها         جدل روسي أمريكي في الأمم المتحدة على نوع صاروخ أطلقته بيونغ يانغ         صحيفة: حصار قطر ألحق خسائر بالخليج         المطالبة بعقد جلسة طارئة لمجلس الجامعة العربية لبحث تصعيد الاحتلال في القدس         عملية القدس وفلسطينيو الداخل المُحتل.. الوُجود مُقاومة / بقلم: د. وليد القططي        
الرئيسية 1 أخبار 1 عملية القدس وفلسطينيو الداخل المُحتل.. الوُجود مُقاومة / بقلم: د. وليد القططي

د شلح : لا مصالحة دون سحب منظمة التحرير الاعتراف المتبادل مع اسرائيل

وكالة مجال الاخبارية-غزة

أكد د. رمضان عبد الله شلح الأمين العام لحركة الجهاد الإسلامي اليوم الاثنين، أن الذكرى التاسعة والستين لنكبة فلسطين، هي ذكرى أكبر جريمة سطو مسلح وعملية تطهير عرقي في تاريخ الإنسانية.

نأمل أن يتعافى النظام العربي من وهم الرهان على أمريكا و”إسرائيل”

*الرد الطبيعي والواجب على النكبة المستمرة هو وحدة الشعب الفلسطيني كله في مواجهة المشروع الصهيوني

*لا يمكن تحقيق الوحدة والمصالحة وانهاء الانقسام دون سحب الاعتراف منظمة التحرير بإسرائيل والقطع مع مسار أوسلو

*طالما أن “الشيطان الإسرائيلي” في بيتنا وفي عش التنسيق الأمني المقدس فلن تقوم لهذا البيت قائمة

*ما زلنا نعتقد أن مبادرة حركة الجهاد تشكل أرضية مناسبة للحوار الوطني

*فشل خيار التسوية الذي سلكته منظمة التحرير للحصول على دولة فلسطين بحدود 67 من خلال الاعتراف بـ”إسرائيل”

نحن بحاجة إلى ميثاق وطني يحدد لنا ما هي الثوابت وما هي المرجعيات التاريخية والقانونية لكامل حقنا في وطننا فلسطين

نريد الميثاق الجامع كي نخرج من حالة البلبلة والفوضى الفكرية والسياسية والرسمية والفصائلية

من أهم أولويات شعبنا اليوم توفير متطلبات الصمود والبقاء في الأرض

فاجأنا أبو مازن بإعلانه سلسلة من الإجراءات والقرارات التي لا معنى لها سوى الحرب الاقتصادية على شعبنا

د. شلح: اليوم ذكرى أكبر جريمة سطو مسلح وعملية تطهير عرقي في تاريخ الإنسانية

 ومن يفرط في القدس يفرط في مكة