الأخبار
كوادر ومقاتلي جبهةالنضال في معسكر الانطلاقة بدرعا         خلافات وتبادل الاتهامات بين الوزراء الإسرائيليين بسبب الأحداث بغزة         ترامب: الناتو أصبح أقوى بجهودي فقط ولقائي مع بوتين أفضل من قمة الناتو         كيري: ترامب استسلم لبوتين بقده وقديده         دخول شاحنات من السولار إلى قطاع غزة عبر معبر رفح         تحذيرات لابن سلمان: تبني صفقة ترامب سيقودك لمصير السادات!         الناتو و محاولة الانقلاب في تركيا … هل كان يعلم بها ؟         صحيفة ألمانية: ترامب بسذاجته قدّم ضعف الغرب لبوتين على طبق من فضة         B .D .S ..الكنيسة الأسقفية تنجح في حملة مقاطعة الاحتلال         انتقادات ساخنة ومطالب بعزل ترامب بعد لقائه بوتين         نقل رئيس أركان الجيش المصري السابق المعتقل عنان إلى المستشفى لوضعه الحرج         الاتحاد الاوروبي يستنكر ادعاءات ’’اسرائيل,, بأنه يمول “الإرهاب”         ملادينوف الي “حماس”: الطائرات الحارقة ستجر عليكم حرباً رابعة         اجتماع مغلق بين بوتين وترامب يكشف بعض الحقائق         أبرز 10 نقاط في المؤتمر الصحفي المشترك بين بوتين وترامب        
الرئيسية » آخر الأخبار » أخبار » اخبار دولي » أبرز 10 نقاط في المؤتمر الصحفي المشترك بين بوتين وترامب

روسيا تترشح لعضوية مجلس حقوق الإنسان عقب انسحاب واشنطن

وتأتي اتهامات واشنطن لمجلس حقوق الإنسان بالانحياز ضد إسرائيل، بعد إصداره قرارا الشهر الماضي دعا فيه إلى فتح تحقيق بخصوص سقوط قتلى في غزة، واتهم إسرائيل باستخدام القوة المفرطة.

وكالات    _     وكالة مجال الاخبارية

أعلن ممثل روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة، أن بلاده تقدمت بطلب ترشيح نفسها في انتخابات مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة للفترة بين عامي 2021- 2023.

وقال السكرتير الصحفي للبعثة الروسية في الأمم المتحدة، فيودور ستيسوفسكي، إن “روسيا ستواصل عملها البناء في مجلس حقوق الإنسان بهدف الحفاظ على المساواة في الحوار والتعاون في مجال حقوق الإنسان، ولهذا الغرض تقدمت روسيا بترشيح نفسها في انتخابات مجلس حقوق الإنسان للفترة بين عامي 2021 – 2023”.

هذا وانتهت عضوية روسيا في مجلس حقوق الإنسان الدولي في 31 ديسمبر 2016، وبتصويت الجمعية العامة للأمم المتحدة من العام نفسه لم يعاد انتخابها للمجلس.

يشار إلى أن مجلس حقوق الإنسان هو هيئة حكومية دولية تابعة إلى منظمة الأمم المتحدة، وتشكل في العام 2006، ويتألف من 47 دولة مسؤولة عن تعزيز جميع حقوق الإنسان وحمايتها في أنحاء العالم كافة.

تجدر الإشارة إلى أن سفيرة أمريكا لدى الأمم المتحدة، نيكي هيلي، أعلنت أمس الثلاثاء، انسحاب بلادها من مجلس حقوق الإنسان الدولي.

وقالت هيلي إن انسحاب بلادها من مجلس حقوق الإنسان التابع للمنظمة الدولية، جاء بعدما “لم تتحل أي دول أخرى بالشجاعة للانضمام إلى معركتنا من أجل إصلاح المجلس المنافق والأناني”.

وجاء قرار الولايات المتحدة على خلفية مزاعم إدارة الرئيس، دونالد ترامب، بـ”انحياز المجلس المعادي لإسرائيل وشنه حملة ممنهجة ضدها”.

وتأتي اتهامات واشنطن لمجلس حقوق الإنسان بالانحياز ضد إسرائيل، بعد إصداره قرارا الشهر الماضي دعا فيه إلى فتح تحقيق بخصوص سقوط قتلى في غزة، واتهم إسرائيل باستخدام القوة المفرطة.