الأخبار
الغول: قرار ترامب ‘جريمة حرب’ تستوجب محاكمته         أبو نعيم يدعو لإنشاء نقابة تضم كل المحررين لدعم المصالحة         ترامب يعلن اليوم استراتيجية الأمن القومي الامريكي !         ميخائيل بغدانوف: أمريكا بإعلانها بشأن القدس خرقت الشرعية الدولية         بدء حملة الانتخابات الرئاسية رسميا في روسيا         التلفزيون الإيراني “اعترافات” لمدان بالتجسس لصالح الموساد         شعث :القيادة ستواصل حراكها على الساحة الدولية لمواجة قرار ترامب         الديلي تلغراف: الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل سيكون مفيداً لعملية السلام         طريق القضاء على التطرف في إيطاليا يبدأ من السجن والي ماذا ينتهي !؟         الرئيس عباس يتلقى دعوة لزيارة نظيره الإيراني حسن روحاني         اليوم لقاء الخلاص من الاتفاقات وتحويل خطاب الرئيس عباس الى “قرارات”         محكمة أمريكية تقبل دعوى قضائية ضد “بنك فلسطين “         إيران تستضيف الاجتماع الطارئ للجنة فلسطين         السعودية تهدد بالرد على رفع الجمهور الجزائري لافتة كبيرة تجمع سلمان وترامب         القناة 10: الرئيس محمود عباس في طهران الأيام المقبلة        
الرئيسية 1 أخبار 1 أخبار متفرقة 1 القناة 10: الرئيس محمود عباس في طهران الأيام المقبلة
5a284b2b95a59792718b45e5

عريقات: ترامب تجاوز الخط الأحمر وأنهى أي دور للولايات المتحدة في عملية السلام

رام الله – مجال

أكدت منظمة التحرير الفلسطينية أن مصير مدينة القدس يحدده شعب فلسطين وليس الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، معتبرا أن الأخير أنهى أي دور لبلاده في عملية السلام.

وقال أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، صائب عريقات، مساء اليوم الأربعاء: “إن مصير القدس لا يحدده خطاب رئيس الولايات المتحدة الأمريكية بل يقرره أبناء شعبنا العربي الفلسطيني في القدس وفي كل مكان من أرض فلسطين”.

وأضاف عريقات، في تعقيبه على إعلان الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، عن اعتراف الولايات المتحدة بالقدس عاصمة لإسرائيل: “إنه لن تقوم دولة فلسطينية دون القدس بأقصاها وكنيسة قيامتها عاصمة لها”.

وأعرب عريقات عن رفض القيادة والشعب الفلسطيني لهذا الخطاب المنافي لقواعد القانون والشرعية الدولية جملة وتفصيلا، ووصفه بالانتهاك الصارخ للاتفاقات الموقعة بين الجانبين وللإرادة الدولية.

وقال: ” بإعلان القدس عاصمة لدولة إسرائيل فإن ترامب ينهي أي دور للولايات المتحدة في العملية السياسية، فلا يمكن لوسيط أن يملي ويقرر إملاءات حول مصير القدس ويتخذ قرارات في الكونغرس لقطع المساعدات عن الشعب الفلسطيني ويغلق مكتب منظمة التحرير ثم يتحدث عن اعتدال وعن عملية سلام، ذلك كله لن يخلق حقا ولن ينشئ التزاما”.

وأضاف عريقات: “لقد تصرفت أمريكا بإسرائيلية أكثر من إسرائيل، وبتخطي الخطوط الحمراء بهذه الطريقة فقد زوّد ترامب قوى التطرف في المنطقة بدافع جديدة سيزيد من قوتها وانتشارها، ودمر في الوقت ذاته القوى المعتدلة بطريقة لم يقم بها أي أحد من قبل، كما دمر أية فرصة لتحقيق حل الدولتين”.

وأوضح عريقات أن الرئيس الفلسطيني، محمود عباس، سيدعو لعقد المجلس المركزي الفلسطيني لمنظمة التحرير بشكل عاجل لدراسة خطاب ترامب وكل الخيارات والرد الفلسطيني المناسب.

المصدر: وفا