الأخبار
أبرز 10 نقاط في المؤتمر الصحفي المشترك بين بوتين وترامب         مسؤول فلسطيني تغزل برئيسة كرواتيا خلال النهائي: أنت نجمة هذا الحدث الرياضي         قائد قوات التعبئة الإيراني: شباب غزة سلبوا النوم من عيون قادة الاحتلال الاسرائيلي         الرجوب: رعاية مصر للقاء دحلان بممثلي حماس “سقطة”         ايران : إذا أراد ترامب التفاوض عليه الاتصال بطهران         ايران تستعد للعقوبات الأمريكية بتهريب الدولار         قمة بوتين-ترامب..العقبات والتوقعات         سوريا تتهم “إسرائيل” بقصف موقع عسكري في ريف حلب         النواب المصري يوافق على مشروع قانون منح الجنسية المصرية مقابل 7 ملايين جنيه         استشهاد 9 مواطنين في استهداف إسرائيلي لريف حلب         ترامب: روسيا والاتحاد الأوروبي والصين خصوم لدينا         ترامب عشية قمته مع بوتين: روسيا والاتحاد الأوروبي والصين أعداؤنا‎         الرئيس يحضر المباراة النهائية لبطولة كأس العالم إلى جانب عدد كبير من قادة الدول         حماس تعلق على وثيقة التي نشرها نتنياهو بخصوص مواجهة غزة         نيكولاي ميلادينوف : غزة على حافة حرب جديدة اذا لم تتراجع كل الاطراف خطوة للوراء        
الرئيسية » آخر الأخبار » أخبار » اخبار دولي » نيكولاي ميلادينوف : غزة على حافة حرب جديدة اذا لم تتراجع كل الاطراف خطوة للوراء

قيادي بحماس يرد على أنباء تلقي الحركة عرضًا أوروبيًا لمواجهة إجراءات الرئيس

ورد الرقب في سياق حديثه بالقول: “تصريحات عباس مرفوضة جملة وتفصيلا، إما اتفاق 2011 وإما فليبقى على إجراءاته”، في إشارة إلى تهديد الرئيس باستئناف الإجراءت “العقابية” على غزة. 

وكالة مجال الاخبارية_غزة

نفى القيادي في حماس حماد الرقب الأنباء التي تحدثت عن تلقي الحركة عرضاً أوروبياً عبر جهة دولية يقضي بتوكيل لجنة أوروبية بادارة شؤون غزة انسانيًا واجتماعياً في حال طبق الرئيس محمود عباس اجراءاته اتجاه غزة.

ووصف الرقب في حديثه، هذه الأنباء بـ”فبركات لا اساس لها من الصحة”. 

وقالت صحيفة ” الأخبار” اللبنانية إن حركة “حماس” تلقت عرضاً أوروبياً عبر جهة دولية لمواجهة خطوات الرئيس محمود عباس ، إذا واصل فرض المزيد مما وصفتها بـ”العقوبات” على القطاع، وذهب نحو التخلي عنه كلياً.

وفي تفاصيل العرض، ذكرت الصحيفة في تقرير نشرته، اليوم الإثنين، بأن دولا أوروبية ستتوكل بإدارة شؤون غزة من الناحية الإنسانية والمعيشية، بما في ذلك رواتب جميع الموظفين في القطاع (التابعين للسلطة أو لحكومة غزة السابقة)، لكن بشرط أن تحصل اللجنة الأوروبية حينذاك على إيرادات القطاع كافة التي يجبيها الاحتلال  الإسرائيلي لمصلحة السلطة الفلسطينية.

وقال الرقب: هذا العرض غير صحيح وأشك أن باستطاعة أي طرف دولي تقديم هكذا عرض لحماس.

وحول زيارة الوفد المصري الأخيرة لغزة، قال حماد إن الوفد تحدث فقط في موضوع المصالحة، مبينًا أن “الدور المصري لم يستطع حتى اللحظة أن يلزم الاطراف في المضي في كل ما اتفقنا عليه في اتفاقات المصالحة”.

وقال إن الوفد المصري خلص لعقد جلسة مع قيادة حماس يوم الثلاثاء المقبل.

وكان نائب رئيس تحرير صحيفة الأهرام المصرية أشرف ابو الهول، قال، إن الوفد المصري الذي زار غزة قدم مقترحات جديدة للمصالحة، الأمر الذي نفاه الرقب.

وصرح الرئيس عباس مؤخرًا أنه ينتظر ردًا من مصر حول تسليم حماس لقطاع غزة كاملا للسلطة الفلسطينية من اجل اتمام المصالحة.  

ورد الرقب في سياق حديثه بالقول: “تصريحات عباس مرفوضة جملة وتفصيلا، إما اتفاق 2011 وإما فليبقى على إجراءاته”، في إشارة إلى تهديد الرئيس باستئناف الإجراءت “العقابية” على غزة.