الأخبار
فالتر شتاينماير: ترمب ينظر للعالم على أنه حلبة ملاكمة         لكسر الحصار …سفينتا “العودة” و “حرية” تصلان العاصمة البرتغالية لشبونة         شاب فلسطيني يعرض قضية المسعف أبو حسنين على رئيس وزراء كندا         الأمم المتحدة تعلق على انسحاب واشنطن من مجلس حقوق الإنسان         أبرز عناوين الصحف العربية فيما يخص الشأن الفلسطيني         روسيا تترشح لعضوية مجلس حقوق الإنسان عقب انسحاب واشنطن         الرئيس اللبناني عون : يؤكد رفض بلاده قرار نقل السفارة الأمريكية إلى القدس         واشنطن تعلن انسحابها رسميا من مجلس حقوق الإنسان         أميركا ستعلن انسحابها من مجلس حقوق الانسان لهذا السبب         ملادينوف: الأونروا تعتزم إرجاء دفع رواتب في غزة وتعليق عمليات أساسية         الامم المتحدة تحذر من اندلاع حرب في غزة         بريطانيا تتهم مجلس حقوق الإنسان بـ “الانحياز ضد إسرائيل”         دحلان: المطلوب لجنة تحقيق وطنية تخرج نتائجها للعلن سريعا         عشراوي تكشف عن أكبر مخطط يحاك لغزة.. دولة محاصرة شريان حياتها سيعتمد على مصر         نتنياهو التقى العاهل الأردني في عمان وبحثا “خطة السلام الأمريكية”        
الرئيسية » آخر الأخبار » أخبار » أخبار متفرقة » نتنياهو التقى العاهل الأردني في عمان وبحثا “خطة السلام الأمريكية”

محافظة خانيونس تنتفض في جمعة الغضب بتواجد كثيف لشباب فلسطينيين على حدود فلسطين المحتلة

القوى الوطنية والاسلامية وبمشاركة جبهة النضال الوطني الفلسطيني تشعل الحدود الشرقية لمحافظة خانيونس والمتاخمة لفلسطين المحتلة نارا وغضبا في وجه جنود الاحتلال بدءاً  بإنطلاق في فعاليات مسيرة العودة.

خانيونس-وكالة مجال الاخبارية

انتفاضتنا مستمرة وشعبنا عقد العزم علي استمراريتها مهما كلف ذلك من تضحيات ودماء ولنثبت للعالم أجمع أن شعبنا حي ويستحق الحرية والحياة وان الاحتلال الي زوال لا محالة

ولقد انطلقت مسيرات الغضب من بعد صلاة الجمعة الماضية 9/3/2018 من كافة مساجد محافظة  خانيونس حيث احتشدت الجماهير في ساحة القلعة وسط البلد خانيونس متحركة بعد ذلك الي خطوط التماس مع العدو الصهيوني حيث رفع الرفاق في جبهة النضال الوطني الفلسطيني اليافطات المنادية بالحرية والاستقلال وزوال الاحتلال وسارت الجماهير وفي مقدمتهم الرفاق في جبهة النضال الوطني وفصائل فلسطينية  وتجمعوا  بمحاذاة الخط الفاصل حيث بدا الاشتباك ومناوشة جنود الاحتلال والقاء الحجارة باتجاههم وانطلقت الهتافات الوطنية  من حناجرهم الغاضبة في وجه جنود الاحتلال .

ولقد كان لمراسلنا هناك دوراً بارزاً في تغطية هذه الفعاليات حيث تقدم الرفيق عمر عرفات الجماهير والتقط صور الشباب الغاضب أمام وسائل الإعلام المختلفة.

وكانت للرفيق غسان شعث أمين سر محافظة خانيونس الذي تقدم هو وقادة الفصائل الفلسطينية الجماهير الغاضبة وأجرى عدة لقاءات مع وسائل الإعلام المختلفة .

حيث أكد الرفيق غسان شعث من خلال وسائل الاعلام أن شعبنا الفلسطيني لن يتنازل عن حقوقه الوطنية ولا عن أي ذرة تراب من وطنه ومقدساته.

كما وأشار الرفيق ابو أحمد الي التحضيرات الجارية حاليا للإعداد لمسيرة العودة حيث اكد علي ضرورة احياء هذه الفعالية الوطنية في كل مناطق التواجد الفلسطيني بحيث تلتف الجماهير الفلسطينية في مسيرة العودة حول الحدود الفاصلة للاحتلال من الشمال الي الجنوب وعلي طول الحدود الشرقية.

ونوه ابو احمد أن الضرورة تقتضي تفاعل جماهيري ومؤسساتي وحقوقي ونقابي ومن شخصيات إعتبارية ووطنية والتواصل البيني بين كل أماكن التواجد الفلسطيني لإشعال حدود فلسطين المحتلة نارا في وجه الاحتلال ولنؤكد  للعالم أن الفلسطينيين مصممون علي العودة وحق وطنهم للعودة فيه

وكذلك فقد رصد مراسل وكالة مجال الاخبارية  حالتين لشابين أصيبا أثناء الإشتباكات  مع قوات الاحتلال والتي اطلقت النار بشكل مباشر بتجاههما مما أدى الي اصابتهما بجروح وهم   عدي عرفات وماهر بركة وتم نقلهما بسيارات الاسعاف الي المستشفى الأوروبي برفح حيث اكدت المصادر الطبية  ان حالتهما متوسطة.

كما ونظمت فصائل العمل الوطني والإسلامي بمحافظة خانيونس جنوب قطاع غزة وبمشاركة جبهة النضال الوطني الفلسطيني عقب صلاة الجمعة، وقفة احتجاجية تضامنًا مع القدس، واحتجاجًا على قرار ترمب بنقل السفارة الأمريكية للقدس.

وردد المشاركون في الوقفة شعارات غاضبة ومنددة بالقرار الأمريكي بحق القدس، رافعين شعارات تؤكد تمسكهم بالقدس، وأن أي مساس بها خط أحمر لا يمكن تجاوزه.

من جهته ندد القيادي في حركة حماس بخانيونس يحيي موسى، بالسياسة الأمريكية المنحازة  للمحتل الغاصب على حساب أصحاب الأرض، على حد قوله.

وفي رسالة لفصائل العمل الوطني والإسلامي قال موسى: “لا بد لنا أن نعيد النظر وأن نعيد بناء الأجيال على الهوية الوطنية الأصيلة التى انطلق كل الحركات الوطنية من أجلها”.

وأكد موسى أن الأرض الفلسطينية واحدة موحدة لا تقبل القسمة ولا التفتيت ولا المساومة مع الغرباء.

وأضاف: “الشعب الفلسطيني هو شعب واحد موحد، بمشاعره وقيمه ومفاهيمه وعقيدته وطوائفه واتجاهاته السياسية في الداخل والخارج وفي كل مكان”، مؤكدًا أن هذا الشعب بحاجه لقيادة واحدة موحدة تعبر عن آماله وطموحاته وحقوقه وهويته وقيمه.

ووجه موسى التحية لكل الفصائل الفلسطينية كونها نبتت من العذابات والنضالات، مشددًا على ضرورة أن تذوب الرايات والأعلام تحت علم فلسطين.

من جانبه قال عدنان العصار مسؤول اللجنة الإعلامية للقوى الوطنية والإسلامية بمحافظة خانيونس: “إن إعلان الإدارة الأمريكية بأن القدس عاصمة الكيان الاسرائيلي في الخامس عشر من مايو ونقل السفارة، دليل واضح أن الإدارة الأمريكية مصطفة اصطفاف كامل بجانب “الإسرائيليين” ودعمهم من أجل تركيع الشعب الفلسطيني”.

وأوضح أنه، وفي حال استمر القرار الأمريكي فإن القوى الوطنية والإسلامية ستقوم بالعديد من الفعاليات والمسيرات، مشيرًا إلى إمكانية التصعيد على الجدار الفاصل والتحرك من أجل الضغط على الإدارة الأمريكية بالتراجع عن خطوتها.

وناشد العصار الجمعية العامة للأمم المتحدة بالضغط على الإدارة الأمريكية، والانتصار لقرارها الرافض لقرار ترمب، مطالبًا بتفعيل الحراك الشعبي أمام كافة السفارات الأمريكية من أجل الضغط عليها للرجوع عن قراراتها المجحفة بحق المدينة المقدسة.

 

تقرير وتصوير عمر عرفات

مراسل وكالة مجال الاخبارية

خانيونس-قطاع غزة .

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏3‏ أشخاص‏، و‏‏‏أشخاص يقفون‏ و‏نشاطات في أماكن مفتوحة‏‏‏‏
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏2‏ شخصان‏، و‏‏‏أشخاص يقفون‏ و‏نص‏‏‏‏
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، و‏‏‏حشد‏ و‏نشاطات في أماكن مفتوحة‏‏‏‏
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏8‏ أشخاص‏
ربما تحتوي الصورة على: ‏شخص واحد‏
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، و‏‏نشاطات في أماكن مفتوحة‏‏‏
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏2‏ شخصان‏، و‏‏أشخاص يقفون‏‏‏
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏‏شخص أو أكثر‏، و‏أشخاص يجلسون‏‏ و‏منظر داخلي‏‏‏
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏شخص أو أكثر‏ و‏أشخاص يجلسون‏‏‏
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏4‏ أشخاص‏، و‏‏أشخاص يبتسمون‏، و‏‏‏‏أشخاص يقفون‏، و‏هاتف‏‏ و‏نشاطات في أماكن مفتوحة‏‏‏‏‏
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏2‏ شخصان‏، و‏‏‏‏أشخاص يقفون‏، و‏‏نشاطات في أماكن مفتوحة‏، و‏نص‏‏‏ و‏طبيعة‏‏‏‏
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، و‏‏‏سماء‏ و‏نشاطات في أماكن مفتوحة‏‏‏‏
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، و‏‏‏‏وقوف‏، و‏سماء‏‏ و‏نشاطات في أماكن مفتوحة‏‏‏‏