الأخبار
الغول: قرار ترامب ‘جريمة حرب’ تستوجب محاكمته         أبو نعيم يدعو لإنشاء نقابة تضم كل المحررين لدعم المصالحة         ترامب يعلن اليوم استراتيجية الأمن القومي الامريكي !         ميخائيل بغدانوف: أمريكا بإعلانها بشأن القدس خرقت الشرعية الدولية         بدء حملة الانتخابات الرئاسية رسميا في روسيا         التلفزيون الإيراني “اعترافات” لمدان بالتجسس لصالح الموساد         شعث :القيادة ستواصل حراكها على الساحة الدولية لمواجة قرار ترامب         الديلي تلغراف: الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل سيكون مفيداً لعملية السلام         طريق القضاء على التطرف في إيطاليا يبدأ من السجن والي ماذا ينتهي !؟         الرئيس عباس يتلقى دعوة لزيارة نظيره الإيراني حسن روحاني         اليوم لقاء الخلاص من الاتفاقات وتحويل خطاب الرئيس عباس الى “قرارات”         محكمة أمريكية تقبل دعوى قضائية ضد “بنك فلسطين “         إيران تستضيف الاجتماع الطارئ للجنة فلسطين         السعودية تهدد بالرد على رفع الجمهور الجزائري لافتة كبيرة تجمع سلمان وترامب         القناة 10: الرئيس محمود عباس في طهران الأيام المقبلة        
الرئيسية 1 أخبار 1 أخبار متفرقة 1 القناة 10: الرئيس محمود عباس في طهران الأيام المقبلة
47_6_10_20_10_2010

“محمود العالول” يكشف تفاصيل ومخرجات اجتماع المركزية

رام الله-وكالة مجال الاخبارية

كشف نائب رئيس حركة “فتح” محمود العالول، عن تفاصيل ومخرجات، اجتماع اللجنة المركزية للحركة الذي عقد الليلة الماضية في رام الله، برئاسة الرئيس محمود عباس. وقال العالول في حديث إذاعي اليوم الخميس، إن الاجتماع تناول ملفي القدس وتعزيز صمود المقدسيين، والمجلس الوطني، مشيرًا إلى أنه جرى إبان الإجتماع الخروج بعدة قرارات. وأوضح أن المركزية قررت توسيع العمل والمشاركة ليشمل الوطني قوى المجتمع المدني والمستقلين أيضا، من أجل الوصول لعقده بأسرع ما يمكن. ونوه إلى وجود “أفق منذ فترة زمنية، مع قوى شعبنا وفصائل المنظمة، لعقد الوطني؛ إدراكا بضرورة ذلك، ومن أجل ذلك هناك حوار نقوم به مع فصائل فلسطينية”. كما قررت المركزية –بحسب العالول- تشكيل لجنة بالبحث في البرنامج السياسي الذي سيخرج عن المجلس الوطني والقضايا المتعلقة بتشكيلة الوطني، مشددًا على أن المركزية تضع أهمية كبيرة لهذا الموضوع، وستستمر في التحضير له. ولفت إلى وجود إجماع كامل في المركزية وإدراك لدى فصائل المنظمة على ضرورة عقد الوطني، مضيفًا : “نحن منذ فترة نقوم بحوار مع فصائل المنظمة، والنتائج مشجعة؛ لأن معظم القوى ستحضره”. ذاهبون للوطني وتابع العالول : “لن نستمر في الجدل وتضييع الوقت دون الوصول إلى نتائج”، مردفًا : “ومن أجل ذلك نحن ذاهبون لعقد الوطني”. وحول مكان عقد الوطني، أشار إلى أنه سيجري الاتفاق عليه بين جميع القوى المعنية بالأمر، لافتاً إلى أنه سيكون هناك مشاركة لأعضاء عبر “الفيديو كونفرنس”. وذكر أنه لم يتم توزيع الدعوات على القوى والفصائل حتى اللحظة، مبيناً أن رئيس المجلس الوطني سيُبلغ بتوزيعها حينما يُقرر انعقاده بشكلٍ نهائي. وفيما يتعلق بموعد انعقاده، أوضح أن اجتماع المركزية لم يُحدد الموعد، وأن اجتماع اللجنة التنفيذية للمنظمة السبت المقبل لن يحسمه؛ “كون المشاورات ما زالت تجري بشكل حثيث، وربما تحتاج لبضعة أيام من أجل إنضاجها”، وفقا له. وقال : “هناك فترة مستهدفة لعقد الوطني”، مستدركًا بقوله : “لكن لا يجوز تحديد الموعد قبل الاتفاق عليه مع فصائل المنظمة”. وفي حديثه عن البرنامج السياسي للوطني، قال : “البرنامج السياسي لن نصنعه لوحدنا، وسيكون من مخرجات نتائج المجلس الوطني”. وأضاف : “سيكون هناك لجنة، مُشارَك بها كل الفصائل وممثلين عن القوى الأساسية بالمجلس؛ لصياغة البرنامج”. وتابع إن “ملامح البرنامج واضحة تماماً، تعكس الواقع الذي نعيشه بشكلٍ أساسي، في ظل وجود احتلال يرفض السلام، وإدارة أمريكية منحازة له”، مشددًا على أن البرنامج سيُعد للصمود بالأرض والتمسك بها.